البابا شنوده، يتابع مفاوضات تسوية مشكلة أرض أبو فانا ويرفض التصالح قبل معاقبة الجناة!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

البابا شنوده، يتابع مفاوضات تسوية مشكلة أرض أبو فانا ويرفض التصالح قبل معاقبة الجناة!

مُساهمة من طرف warsbut في الثلاثاء أغسطس 05, 2008 9:44 pm

البابا شنوده، يتابع مفاوضات تسوية مشكلة أرض أبو فانا ويرفض التصالح قبل معاقبة الجناة!
نقلا عن الأقباط متحدون
ماجد حنا" اللجنة العرفية توصلت لتسوية لأرض دير أبو فانا مع الأعراب ولكن دون تنفيذ حتى الآن!
متابعة – نادر شكري
يتابع قداسة البابا شنوده الثالث بابا الإسكندرية والكرازة المرقسية، المفاوضات التي تتم بشأن تسوية أزمة أرض أبو فانا حيث يطلعه على كافة التفاصيل نيافة الأنبا ديمتريوس، أسقف ملوي والأنبا يؤانس سكرتير قداسته، حيث تم عقد جلسة أول أمس بين الطرفين من ممثلي الكنيسة والأعراب لمناقشة تسوية الأمر.
وقد حضر من ممثلي الكنسية، ماجد حنا مستشار البابا والسيد هاني عزيز رجل الأعمال والدكتور إيهاب رمزي محامي الدير، ومن الأعراب بعض المشايخ ومجدي رسلان محامي الأعراب، إضافة للسيد علاء حسنين عضو مجلس الشعب.

صرح ماجد حنا" للأقباط متحدون" إنَّ المفاوضات توصلت إلى تقنين أراضي الدير والبالغة 600 فدان بالجانب الغربي لمزارع الدير في حين يترك للأعراب الجانب الشرقي وتم الاتفاق على ضرورة بناء السور فى أقرب وقت، ولم يتم تحديد موعد محدد بذلك وتم وضع غرامة مالية لأي من الأطراف التي تتعدى على الجانب الآخر ويتبقى عرض الأمر على اللواء ضياء الدين محافظ المنيا لاتخاذ الخطوات النهائية لتنفيذ التسوية بعد موافقة قداسة البابا شنوده مشيراً إلى أن هذا الاتفاق، هو مجرد تسوية لمسألة الأرض وليس تصالح لأنه يتبقى الشق الجنائي، وهو مسألة لا يمكن التنازل عنها في معاقبة الجناة الذين قاموا بخطف الرهبان وتعذيبهم وأضاف أنه حتى الآن لم يتم تنفيذ أي من الاتفاق وأنَّهم في انتظار إنهاء هذه الأزمه لدعم الاستقرار لأبناء الوطن الواحد مؤكداً أنَّ مصر لها ثديين يرضع من أحدهم المسلم والآخر المسيحي وهو جزء في جسد واحد.

وأشار السيد هاني عزيز، إنَّ المفاوضات التي تمت كان هدفها خلق استقرار كامل لرهبان الدير ومنع تكرار ما حدث مشيراً إلى أنَّ الدير ترك جزء من الأرض كطريق للأعراب للمرور به إلى أراضيهم وتقنين الأوضاع وتحديدها من خلال أوراق رسمية وتسجيل تلك البنود والشروط وسوف تشهد الأيام القادمة البدء في تطبيق تلك البنود والإعلان عن ذلك في مؤتمر صحفي.

وبشأن هذه المفاوضات، أكد رهبان دير أبو فانا أنَّ هذه المفاوضات مجرد تضيع للوقت وتلاعب بالأزمه لأنها لم تثمر عن أمور جديدة لأن الأرض التي تم تقنينها هي ملك الدير بالفعل وأنَّ موضوع بناء السور هو حق للدير منذ سنوات طويلة وبالتالي فالأعراب هم الطرف الكسبان فى هذه التسوية وأشار الرهبان أن هذه التسوية وهدفها التغاضي عن معاقبة الجناة الذين قاموا بخطف وتعذيب بعض الرهبان منهم، وأن تظهر الأزمه أمام العالم بأنها أزمة نزاع على أرض بين الطرفين والتغاضي على التعدي والتعذيب والحرق واتلاف الزراعات.
كما تنظر نيابة ملوي يوم الخميس المقبل، النظر في تجديد حبس المتهمين في أزمة دير أبو فانا وهم 13 من العربان فضلاً عن المقاول القبطي رفعت فوزي وشقيقه إبراهيم المتهمين في قضية قتل المواطن المسلم رغم تبرئة الطب الشرعي لهما من هذه التهمة الذي جاء تقريرهم عكس رواية الشهود ولكن يظل الأمر خاضع لمسألة التوازنات..

وفي سياق الموضوع نفسه، أرسل الراهب مينا، استغاثة للسيد رئيس الجمهورية يطالبه بالتدخل العاجل للكشف عن شقيقه إبراهيم تقي المختفي منذ أحداث الهجوم على الدير مشيراً إلى أنَّ الجهات الأمنيه لم تبذل أي جهود للكشف عن مصيره رغم معرفة مكان اختفاءه مشيراً أنَّ شقيقه يمر بحالة صحية سئية فضلاً عن ظروف نفسية قد تؤثر على حياته.

من جانبه أشار رمسيس رؤوف النجار المحامي أنَّ صحة قداسة البابا شنوده في تحسن مستمر ومن المتوقع عودته أوائل الشهر المقبل وأكد أنه قام بالجلوس مع قداسته بمقر إقامته بأمريكا أثناء زياراته الأسبوع الماضي مشيراً إلى أنَّ قداسته يتابع أوضاع الكنيسة بصفة مستمرة ومن أهم الموضوعات التي تشغله في الوقت الحالي هي أزمة دير أبو فانا، حيث أنَّه يؤكد على ضرورة معاقبة الجناة وعدم التهاون فة حق الرهبان وتطبيق المعايير القانونية لتحقيق الرادع لهؤلاء الجناة.

_________________
+ اذا سرت في وادي ظل الموت لا اخاف شرا لانك انت معي +( مز 23 : 4 )
avatar
warsbut
عضو دائــم

عدد الرسائل : 12
العمر : 47
تاريخ التسجيل : 10/07/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى